السبت، 18 مايو، 2013

مجتمع التناحة يلبس توب المناحة ... يا بيبي



أحنا أصلا ملناش حق نزعل




الناس قلبوها مناحة يا بيبي عشان مصطفي كامل بقي نقيب الموسيقيين ... هع

أحنا أصلا ملناش حق نزعل

من ساعة ما سمينا الغش في الأمتحان حداقة وبررنا لروحنا ده بأن الأمتحانات تحصيل حاصل وقلنا المهم الأجتهاد من بعد الشهادة ، وقلنا ماهو كله بيغش وكله ماشي بالغلط ومجتش علي دي يعني ، واللي حاول مننا يمشي عدل وميغشش سميناه مقفل ومحبكها وبدل ما نحاول نعمل زيه أتفلسفنا وقلنا عليه بيمثل عشان يبقي مختلف ... أحنا أستهبلنا يا بيبي ونسينا أن كل ده أسمه "غش" وملوش علاقة بأي حاجة تانية

أحنا أتلطينا يا بيبي من ساعة ما بطلنا نهتم بالتفاصيل الصغيرة وكله بقي بيكروت ويقول : "أصل محدش هياخد باله"

أحنا نستاهل لأن من زمان بقينا نستنصح ونسمسر

أحنا نستاهل لأن كلنا بقينا ميالين للوسطية ولأن أحنا مش فاهمين اللي بنقوله ولا مقتنعين بيه وخايفين نعرضه للإمتحان بقينا نحب قوي نقعد في كنبة الوسطية ونتمرغ في منطقة الرمادي عشان منتسألش ... أختفينا يا بيبي ... بقينا كلنا شبه بعض عشان نتجنب الخلاف علي الحاجات المهمة ... بقينا نسخ ... أو مسخ ...

أحنا غلطنا يا بيبي لما حاربنا الأختلاف وجرجرنا البشر كلهم لمنطقة عدمية أسمها الوسطية

يخرب بيت الوسط والوسطية مليون مرة

أحنا نستاهل لأننا بقينا ناكل أي حاجة ونشرب أي حاجة ونسمع أي حاجة ونشوف أي حاجة ... مبقيناش نهتم بالكواليتي .... مبقاش عندنا تذوق ...

 مبقيناش ننقي ... مبقيناش نتأمل ... مبقيناش ناخد وقتنا ... كله تيك أواي ...

أمتي أخر مرة قعدت لوحدك ... من غير موبايل في أيدك .. من غير كتاب .... من غير سماعات في ودانك ... أنت وبس من غير أي حاجة تاني ؟

أحنا بقينا مستقبلين ومستهلكين ومستهبلين طول الوقت ...

مجتمع التناحة يلبس توب المناحة

أحنا بطلنا نسمي الحاجات بأسمائها الحقيقية ... بنخاف ونتكسف يا بيبي ...

ومستغربين أزاي يختاروا مصطفي كامل !!

لما الشعب كله بيسمع أوكا وأورتيجا و " حط أيده ياه " عايزينه يختار أيه ؟؟

وده مش ذنب الشعب لوحده ... لو هما غلابة ومتعودوش يفكروا فا ده ذنب الحكومة اللي ذودت عماهم وضلمتهم عشان ميشوفوش الأهم ، وذنبي أنا وأنت يا بيبي – اللي بنسمي نفسنا مثقفين – لأننا أتريقنا علي جهلهم وعملنا بيه برامج وخليناه مآسي نعيط عليها ونكتب عنها كتب وأشعار ونترحم عالأيام الحلوة وأحنا بنشيش ومقضيناش ربع الوقت ده في أننا نوجدلهم بديل ونعرفهم أن في كون تاني حواليهم أكبر بكتير من اللي هما عايشين فيه

كان لازم نخلقلهم بديل ونرتقي بيهم بس أحنا كسلنا وأستهبلنا يا بيبي

أحنا غلطنا يا بيبي ... كان لازم نقاطع أشباه الفنانين و نقول للغولة عينك حمرا ، ونجوع ونموت في سبيل الحاجات اللي فعلا تستاهل أن نحافظ عليها


إن لم تنشرها فأعلم أن تناحتك منعتك ...



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق